Site icon Qatar leaks

أمير سعودي يتحدث عن الخطر الإيراني ويدعو للصحوة قبل الندم

الأمير سطام بن خالد آل سعود

يحاول بعض الساسة والمثقفين والإعلاميين العرب الدفاع عن المشروع الإيراني في المنطقة العربية وتحسين صورتها لدى الشعوب، الأمر الذي اعتبره الأمير السعودي سطام بن خالد آل سعود أنه من قبيل النكاية بالمملكة العربية السعودية وكرها فيها إضافة لعدم إدراك الخطر الإيراني على الأمة العربية والإسلامية.

جاء كلام الأمير سطام عبر تغريدة نشرها على حسابه الشخصي على موقع تويتر واصفا الخطر الإيراني، وقال إنهم “إذا تمكنوا لن يرحموا أحد”.

وضرب مثالا على كلامه بما يحدث في سوريا والعراق واليمن من نهب وقتل وتهجير واعتبره خير دليل على هذا الخطر.

ودعا الجميع للصحوة قبل الندم في وقت لا ينفع فيه الندم.

وفي تغريدة أخرى للأمير السعودي أرفق مقطع فيديو لكلمة سابقة للأمين العام لحزب الله حسن نصر الله قال فيها إن “المطلوب أن يُسفك الدم السعودي من أبناء وضباط الجيش”.

وربط الأمير سطام توتر العلاقات السعودية اللبنانية مؤخرا بالخطر الإيراني نفسه، إذ قال: “لم نسمع لبعض الساسة اللبنانيين أي صوت بل أن بعضهم استعجب من الموقف السعودي تجاه لبنان في الأزمة الأخيرة، فأين هي سيادتكم من هذه التصريحات؟”.

ويشار إلى أن تغريدات الأمير سطام تأتي وسط استمرار حالة التوتر الدبلوماسي بين دول الخليج العربي ولبنان على خلفية تصريحات لوزير الإعلام اللبناني، جورج قرداحي حول حرب اليمن والتي أساءت لكل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

Exit mobile version